Search
السبت 18 نوفمبر 2017
  • :
  • :

وزارة الصحة تحذّر من خطورة اقتناء مواد التجميل المعروضة في السوق الموازية

TBB-1

في إطار المراقبة الصحية للمنتوجات المستودة والمعروضة بالأسواق التي تقوم بها الوكالة الوطنية للرقابة الصحية والبيئية تم التفطن إلى وجود مواد تجميل غير مطابقة للمواصفات وتطرح مخاطر على صحة وسلامة المستهلك  تتمثل في ” معجون حنّاء” تحت تسمية”راني كون أم خمّاس Rani kone” يروّج في الأسواق الموازية بطريقة عشوائية.

وعلى اثر التحاليل التي تم القيام بها بالمخبر الوطني للتّحاليل والتجارب(LCAE) تبين  عدم مطابقة هذا المنتج   للمواصفات الوطنية و البيانات الضّروريّة ولا سيّما اسم المنتوج وتركيبته وتاريخ الصنع ومدّة الصلاحية إلى جانب  غياب عنوان المصنّع و المورّد.

كما اثبتت التحاليل المخبرية أن المنتوج الموجود منتهي الصلاحية إضافة الى احتوائه على نسبة من مادة Paraphénylène Diamine) PPD) وهي مادة كيميائية تتسبب في حصول حالات حساسية  خطيرة ومحظورة الاستعمال ماعدا  في صبغة الشّعر وبنسبة لا تفوق 6%.

واعتبارا لخطورة مخلّفات استعمال هذا المنتج تدعو وزارة الصحّة المواطنين إلى اجتناب اقتناء هذه المادة كما تؤكّد الوزارة على ضرورة حسن اختيار موادّ التّجميل وتجنّب البضائع المعروضة بالسّوق الموازية والتي لا تخضع للمراقبة الفنيّة الصحية.

كما تدعو الوزارة كافة الأطباء والصّيادلة لتبليغ المصالح المختصّة بوزارة الصحّة (الوكالة الوطنية للرقابة الصحية والبيئية للمنتجات والمركز الوطني لليقظة الدّوائيّة) عن كلّ حدوث اثأر جانبيّة خطيرة ناتجة عن استعمال موادّ التجميل.

وتتولّى مصالح المراقبة الراجعة بالنظر لوزارات الصحّة، الصناعة والتّجارة والدّاخليّة اتخاذ التّدابير الضّروريّة قصد تكثيف المراقبة على مستوى الأسواق الموازية ومسالك التوزيع غير المنظّمة لحجز واتلاف المنتج المذكور .




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.