Search
السبت 18 نوفمبر 2017
  • :
  • :

منح تونس قروضا خارجية بقيمة 2600 مليار في 3 أيام

صادق مجلس نواب الشعب يوم الثلاثاء الماضي 12 جويلية 2016 على 8 معاهدات تتعلق بمنح تونس قروضا خارجية بقيمة 1920مليارا من المليمات و ذلك دفعة واحدة.و بالتوازي وقّع أمس الخميس 14 جويلية 2016، وزير التنمية و الإستثمار و التعاون الدولي ياسين إبراهيم مع المدير الإقليمي للبنك الإفريقي للتنمية اتفاقية قرض بقيمة تعادل 645 مليارا من المليمات وفق موقع آخر خبر.

و بإعتبار أهمية مبالغ الديون الخارجية المذكورة و الظروف التي حّفت بالحصول عليها في زمن قياسي وهو ما ҅كن أن يشكل سابقة في التاريخ المالي العالمي، فإن طيفا واسعا من المتخصصين في الشأن الاقتصادي الوطني يطرحون اليوم أسئلة محورية حول طبيعة المنهج الحقيقي الذي تتعامل به السلط التونسية مع معضلة التداين الخارجي.

 و يجدر التذيكر بأن حجم الديون الخارجية لتونس قد وصل حاليا إلى أكثر من 40 ألف مليار من المليمات أي 3 أضعاف مدخرات البلاد من العملة الأجنبية و ضعف قيمة الصادرات الأساسية السنوية علما أن

آجال التسديد لا تتجاوز في المعدل 6 سنوات و نصف.في محور آخر، تنوعت الجهات الدائنة و كانت بالأساس الولايات المتحدة الأمريكية والبنك الدولي للإنشاء و التعمير و البنك الأوروبي للاستثمار إضافة إلى البنك الإسلامي للتنمية و الصندوق العربي الاقتصادي والاجتماعي.

و أمام دقة الوضعية لاحتمال الارتفاع الكبير لخدمة الدين الخارجي مستقبلا بحكم انزلاق الدينار المتواصل و توظيف فوائد متغيرة على أصول الديون، فإنه قد غدى من شبه المؤكد أن تونس تسير حاليا بخطى ثابتة في طريق العجز عن الإيفاء بالتزاماتها المالية مما يجعل من مسألة إعادة جدولة الديون الخارجية أو تحويل البعض منها الى استثمارات أمرا حتمي و مجازفة خطيرة على صعيد الحفاظ على التوازنات الاقتصادية والاجتماعية للبلاد.

 

 

                                                             فتحي رحيمي




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.