Search
الإثنين 20 نوفمبر 2017
  • :
  • :

هل سيكون مؤتمر الاستثمار نقطة انطلاق الاقتصاد الوطني وانتعاشته

tbb-%d9%85%d8%a4%d8%aa%d9%85%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%b3%d8%aa%d8%ab%d9%85%d8%a7%d8%b1

   انطلقت صباح الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 فعاليات مؤتمر دعم الاقتصاد والاستثمار “تونس 2020” بقصر المؤتمرات بالعاصمة،و استقبل خلالها رئيس الجمهورية الوزير الأوّل الجزائري عبد المالك سلال، الذي يترأس وفد بلاده في أشغال هذا المؤتمر.
وتناول اللقاء علاقات الأخوة والتعاون المتينة والمتميزة القائمة بين البلدين وسبل مزيد تعزيزها وتنميتها في كافة المجالات بما يعود بالمنفعة والخير على البلدين والشعبين الشقيقين.

tbb-%d8%aa%d8%b9%d8%a7%d9%88%d9%86-%d9%85%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d8%b2%d8%a7%d8%a6%d8%b1
كما تمّ التطرّق إلى عدد من المسائل ذات الاهتمام المشترك وفي مقدمتها دفع العمل المغاربي والتصدّي لظاهرة التطرف والإرهاب وضرورة تقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين.
وأكد رئيس الجمهورية خلال اللقاء على أن أمن وإستقرار الجزائر من أمن وإستقرار تونس وأن لا مساس بالحرمة الترابية للبلدين.
وحمّل رئيس الدولة، في ختام اللقاء، عبد المالك سلال نقل تحياته الصادقة لأخيه فخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، وتمنياته له بدوام الصحة والعافية وللشعب الجزائري الشقيق اطراد التقدم والرقي.

رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي
وفي السياق ذاته استقبل رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي مساء أمس بقصر قرطاج مانويل فالس، الوزير الأوّل الفرنسي، الذي ترأس وفدا رفيع المستوى يتكون بالخصوص من رئيس المجلس الوطني الفرنسي وعدد من الشخصيات السياسية والاقتصادية، وذلك للمشاركة في أشغال مؤتمر دعم الاقتصاد والاستثمار “تونس 2020”.
وكان اللقاء مناسبة لرئيس الدولة للتعبير عن شكر تونس للجهود الفرنسية المبذولة من أجل رعاية هذا المؤتمر وتقديرها للحضور الفرنسي المتميز والمشاركة المكثفة للمؤسسات الفرنسية في هذا الملتقى الاقتصادي الهام وهو ما يمثل خيارا استراتيجيا هاما يُترجم عمق العلاقات التاريخية بين البلدين والشعبين الصديقين.
وقدّم الرئيس الباجي قايد السبسي بسطة عن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في تونس وعبّر عن أمله في أن يمثل مؤتمر تونس للاستثمار فرصة متميزة لإعطاء نفس جديد للاقتصاد التونسي وخلق بيئة ملائمة لجلب مزيد الاستثمارات التي تمكن من دعم النمو وتحسين الأوضاع الاجتماعية في البلاد.
من جانبه، جدّد مانويل فالس وقوف فرنسا إلى جانب تونس خلال هذه المرحلة الدقيقة وحرصها على تطوير التعاون في شتى المجالات مبرزا استعداد بلاده التام للعمل على إنجاز مشاريع تنموية هامة خاصة في الجهات الداخلية.
وأكّد الجانبان على ضرورة تكثيف الجهود وتعزيز التعاون في مقاومة آفة التطرف والإرهاب التي تهدّد أمن المنطقة واستقرارها، كما دعيا إلى ضرورة التوصل إلى حلّ سياسي عاجل للأزمة الليبية.
وعلى إثر اللقاء تولى مانويل فالس التوقيع على وثيقة “إعلان تونس ضدّ الإرهاب ومن أجل التسامح والتضامن بين الشعوب والثقافات والأديان”.

استعدادات بشأن الندوة الدولية لدعم الاقتصاد و الاستثمار

وسيطرح المؤتمر 64 مشروعا للاستثمار من بينهم 34 في القطاع العام و44 في القطاع الخاص بقيمة إجمالية تصل إلى 67 مليار دينارو ذلك بحضور شركاء تونس الاقتصاديون.
كما يحضر المؤتمر قرابة 2000 من الضيوف، بحسب المنظمون، يمثلون 14 بعثة من الأمم المتحدة وحكومات أجنبية بجانب ممثلين عن بنوك عالمية ورجال أعمال.
وقال وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي محمد فاضل عبد الكافي إن “المؤتمر الدولي للاستثمار سيكون نقطة انطلاق الاقتصاد التونسي وانعاشه”




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.