Search
الإثنين 18 يونيو 2018
  • :
  • :

القبض على مرتكب جرائم التحيل وانتحال صفة عون الأمن بالعاصمة

الأمن

تمكنت وحدة مشتركة من  أعوان فرقة الشرطة العدلية بقرطاج بالتنسيق مع فرقة الأمن السياحي ومركز الأمن الوطني بحلق الوادي من القبض على مرتكب سلسلة من جرائم التحيل بانتحاله لصفة عون أمن وتعمّده تحويل وجهة فتاتين.

وتفاصيل الواقعة تمثّلت في تعمّد المظنون فيه في عديد المناسبات ابتزاز عدد من المتضررين بجهة حلق الوادي من أجل تمكينه من مبالغ مالية تراوحت بين 20 و900 دينارا وهواتف جوالة، وخواتم وقلائد من المعدن الأصفر حيث كان يقدّم نفسه كونه عون أمن مستعينا بتسجيلات لاسلكية بهاتفه الجوال، كما تعمّد في مناسبتين تحويل وجهة فتياتين والإعتداء عليهن بفعل الفاحشة.

 

تمّ إيقاف المظنون فيه مستوى قنال خير الدين بحلق الوادي بعد استخراج صورة تقريبية له بالإستعانة بالأوصاف التي قدّمها المتضررين الذين تعرّفوا عليه مباشرة إثر عرضه عليهم، وبإستشارة النيابة العمومية أذنت بالإحتفاظ به ومواصلة البحث.

 

وعلى صعيد آخر في إطار مكافحة الجريمة وبسط الأمن والطمأنينة في نفوس المواطنين، قامت وحدات إقليم الأمن الوطني بتونس بمختلف تشكيلاتها بحملات أمنيّة مسترسلة هادفة بمرجع نظر المناطق التابعة له خلال 72 ساعة الأخيرة أسفرت عن النتائج التالية:

 

إيقاف 484 شخصا مفتشا عنهم لفائدة العدالة ولوحدات أمنيّة مختلفة من أجل إرتكابهم لقضايا أمن عام.

إيقاف 04 أشخاص من أجل الإشتباه في الإنتماء إلى تنظيم إرهابي.

إيقاف 26 شخصا من أجل السّرقة بالتلبّس.

إيقاف 15 شخصا من أجل مسك وحيازة وترويج المخدّرات.

حجز 16 سيّارة مفتش عنها.

حجز 176 درّاجة ناريّة دون وثائق.

تحرير 24 محضر ضدّ حرّاس عشوائيّين بالمآوي.

تحرير 54 محضر من أجل الإنتصاب الفوضوي والإستيلاء على الطريق العام.

تحرير 165 مخالفة مروريّة.

تحرير 30 مخالفة إقتصاديّة وصحّية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.