Search
الأربعاء 20 يونيو 2018
  • :
  • :

التلفزة الوطنية تكتسي ثوبا جديدا للسنة الإدارية الجديدة 2017

الوطنية

 تكتسي القناة الوطنية الأولى ثوبا جديدا مع بداية السنة الإدارية الجديدة 2017،وفق ما أعلن عنه رئيس مدير عام مؤسسة التلفزة الوطنية، إلياس الغربي، في ندوة صحفية التأمت اليوم بمقر المؤسسة لتقديم نبذة عن أبرز ملامح برمجة التلفزة خلال السنة القادمة.

ويبرز التجديد على مستوى الشكل مع تغيير شارة التلفزتين الوطنيتين الأولى والثانية عند منتصف ليلة السبت 31 ديسمبر الجاري. وستتخذ القناة الوطنية الأولى شكل الماسة التي ترمز للحياة والتميز شعارا لها. هذه الشارة يكسوها اللون الأحمر الذي يحيل إلى العلم التونسي، فيما تحمل شارة الوطنية الثانية اللون الأزرق.

ويظهر جينيريك أخبار الساعة الثامنة ليلا بداية من السنة القادمة في مظهر جديد وكذلك الشأن بالنسبة لفقرة أحوال الطقس.

كما ستشهد شبكة البرامج خلال سنة 2017 عودة حصة الأحد الرياضي التي سيقدمها رازي القنزوغي على الساعة التاسعة ليلا من كل أحد. ويتوقع أن يتم إعداد حصة رياضية ثانية وسط الأسبوع.

كما ستقدم مصلحة الرياضة من الاثنين إلى الجمعة، نشرة رياضية يومية بعنوان “سبور نيوز”، تعنى بالأخبار المحلية والعالمية الآنية تدوم حوالي ست دقائق لتبث على الساعة السابعة و45 دقيقة مساء. وستخصص القناة مساحة لمواكبة أهم الأحداث ذات العلاقة بالشأن العام في تونس في ما يتعلق بالمسائل السياسية والاجتماعية والرياضية والثقافية، مع تقديم قراءة تحليلية لما وراء الخبر تؤمنها مجموعة من الخبراء والمحللين، وذلك من خلال برنامج يبث من الإثنين الى الخميس على الساعة السادسة و15 دقيقة مساء بعنوان : “الوطنية مباشر”.

وسيسجل البرنامج الأسبوعي “ميديا بوليس” حضوره في شبكة برامج التلفزة الوطنية في مستهل السنة القادمة ليحوصل ويحلل ويتعمق في كيفية تعامل وسائل الإعلام من تلفزيون وإذاعة وصحافة مكتوبة وأنترنات مع الأحداث السياسية والاجتماعية على الصعيدين الوطني والدولي. ويبث هذا البرنامج في سهرة يوم الأربعاء بداية من التاسعة ليلا.

 

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.