Search
الثلاثاء 24 أبريل 2018
  • :
  • :

الأنفلونزا الموسمية و كـيـــف يمــــكن الوقــــايــة منهـــا

الأنفلونزا الموسمية

الأنفلونزا هي مرض في الجهاز التنفسي العلوي،وخلافاً لنزلات البرد، يمكن للأنفلونزا أن تتطور إلى حالة أكثر خطورة مثل الالتهاب الرئوي، هذا ينطبق بشكل خاص على الأطفال الصغار، والكبار السن والنساء الحوامل،والأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة والظروف الصحية مثل الربو وأمراض القلب أوالسكري.

موسم الأنفلونزا عادةً يمتد من الخريف إلى الربيع، ويبلغ ذروته خلال أشهر الشتاء، خلال موسم الأنفلونزا، يمكنك التقاط الأنفلونزا عن طريق ملامسة رذاذ شخص مصاب مثل البرد. والفيروسات A،B، Cهي المسببة للأنفلونزا الموسمية، وتختلف السلالات النشطة لفيروس الأنفلونزا من سنة إلى أخرى، وهذا هو السر وراء إنتاج لقاحات أنفلونزا جديدة كل عام.

ما هي أعراض الأنفلونزا؟

إعراض  يمكن أن تكون مماثلة لنزلة البرد، على الرغم من أنها تكون أكثر شدة، ويمكن أن تشمل الأعراض ما يلي:

 

  • سعال جاف حاد.
  • حمى متوسطة إلى شديدة (يمكنأن تأتى الإصابة بدون حمى)
  • التهاب الحلق.
  • رجفة في الجسم.
  • آلام شديدة في العضلات أو فيالجسم.
  • صداع في الرأس.
  • انسداد الأنف ورشح.
  • تعب شديد قد يمتد لأسبوعين.
  • بعض الناس قد تعاني من القيء والإسهال،ولكن هذا أكثر شيوعاً في الأطفال.

 

كيف يمكن علاج الأنفلونزا ؟

في معظم الحالات، تناول السوائل والراحة هي أفضل طريقة لعلاج الأنفلونزا، ويمكن للطبيب وصف بعض مزيلات الاحتقان ومسكنات الألم للسيطرة على الأعراض وتساعدك على الشعور بشكل أفضل، ويراعى شرب الكثير من السوائل لمنع الجفاف.

قد يصف الطبيب الأدوية المضادة للفيروسات لعلاج الأنفلونزا، حيث يمكن لهذه الأدوية تقصير مدة الأنفلونزا ومنع حدوث مضاعفات مثل الالتهاب الرئوي، ولكن يجب أخذها خلال ال 48 ساعة الأولى من الإصابة بالمرض من أجل أن يكون لها تأثير إيجابي وسريع.

 

اقرأ أيضا :

أشياء بسيطة تمكن من مقاومة أمراض الشتاء

أخطاء ومزاعم شائعة حول نزلات البرد و الإنفلونزا

علاج نزلات البرد و الانفلونزا : أفضل العلاجات المنزلية القوية




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.