Search
الإثنين 20 نوفمبر 2017
  • :
  • :

الأسد : إعادة إعمار سوريا سيكون بدعم روسيا والصين وإيران

الأسد

ذكر الرئيس السوري بشار الأسد أن الحكومة السورية شرعت في إعادة إعمار ضواحي العاصمة دمشق وتخطط في الوقت الراهن لحلب وغيرها من المدن السورية المتضررة.

وفي حديث أدلى به لقناة “تي بي أس” اليابانية نشرت نصه وكالة “سانا” الرسمية السورية للأنباء الجمعة 20 جانفي، قال: “لقد بدأنا قبل نهاية الأزمة. فوضعنا الخطط وبدأنا في الضواحي المحيطة بدمشق. والآن نخطط لحلب والمدن الأخرى لإعادة بناء ضواحٍ جديدة بدلا من تلك التي دمرت، ولكن بطريقة حديثة وبالتالي فنحن لم ننتظر، ولن ننتظر إلى أن تنتهي الأزمة ويمكننا البدء مباشرة والشعب السوري مصمم على إعادة بناء بلده”. مشيرا الى أنّ سوريا لن تبنى بأيدي الأجانب.

وأضاف: إن ذلك يستغرق وقتا لأنه يتطلب الكثير من المال. كل سوري سيعيد بناء منزله طبقا لموارده وحتى لو كانت محدودة وهناك المغتربون واللاجئون الذين غادروا سوريا وبعضهم في وضع جيد ويريدون العودة. وبدعم من أصدقائنا روسيا والصين وإيران وهناك العديد من البلدان الأخرى بدأت بمناقشة إعادة إعمار سوريا وستقدم المساعدة من خلال مواردها المالية. هناك العديد من الموارد لإعادة بناء سوريا. المسألة لا تتعلق بالوقت فهي ستستغرق وقتا وأي عملية لإعادة البناء تستغرق الوقت.

 

لكن الأمر الأكثر أهمية هو القدرة على إعادة البناء ونحن لسنا قلقين حيال ذلك، وما يقلقنا هو كيف نتمكن من إعادة بناء عقول الناس الذين وقعوا تحت سيطرة “داعش” و”النصرة” لعدة سنوات وقد لوثت عقولهم بسبب الأيديولوجيا التي زرعوها فيها والتي وصفتها بالأيديولوجيا الكريهة أو الأيديولوجيا الوهابية. لقد رأى هؤلاء الموت والقتل وفي بعض الأحيان قتل الأطفال بأيديهم أشخاصا أبرياء. كيف نستطيع إعادة بناء تلك العقول أو إعادة تأهيلها، هذا شاغلنا الأكبر بعد الأزمة.

أردوغان “إخونجي” ويناور متظاهرا بأنه ضد “داعش” و”النصرة”

 

وعلى صعيد مكافحة الإرهاب، ومنعكسات وصول الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب إلى السلطة في الولايات المتحدة، أعرب الرئيس الأسد عن أمله في أن تكون الإدارة الأمريكية القادمة صادقة في تشكيل تحالف حقيقي وواقعي لمحاربة الإرهابيين في المنطقة، مشيرا إلى أن /الرئيس التركي رجب طيب/ أردوغان “إخونجي” و”يحاول إجراء بعض المناورات لإظهار أنه ضد الإرهابيين في “داعش” و “النصرة” لكنه يقوم فعليا وبشكل يومي بدعم تلك المنظمات التي لا تستطيع البقاء دون دعمه”.

المصدر: “سانا”

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.