Search
السبت 16 ديسمبر 2017
  • :
  • :

اختتام المهرجان الدولي للجواد العربي الاصيل بالمكناسي

مهرجان

اختتمت اليوم الاحد بمعتمدية المكناسي الدورة ال31 من  المهرجان الدولي للجواد العربي الأصيل  التي تواصلت على مدى  ثلاثة أيام و ذلك تحت شعار “عادات و تقاليد أجدادنا في عيون شبابنا “.

وقد استعاد هذا المهرجان عافيته وعاد الى الساحة بعد 4 سنوات من الغياب حيث كانت الدورة الاخيرة قد اقيمت سنة 2010 وذلك سعيا الى  المحافظة علی خصوصيات منطقة المكناسي المعروفة بتربية الخيول العربية الأصيلة منذ القدم  اذ كان للمربين الفضل الكبير في انتشار هذه السلالة داخل البلاد التونسية و خارجها و الفرص الكثيرة للحصول علی الجوائز و المراتب الاولی  في العديد من السباقات و خاصة الوطنية منها .

و قد تضمن برنامج هذه الدورة من المهرجان الدولي للجوال العربي الأصيل بالمكناسي معارض تراثية تحت الخيام و العديد من سباقات الخيل باصنافه :مهاري (إناث وذكور )و خيول من فئة 4 سنوات فما فوق (إناث و ذكور ) و خيول معدة للبيع تحت إشراف شركة سباق الخيل الی جانب العروض الفرجوية التي تجسد العادات و التقاليد بالجهة للعرس و الجحفة و اللباس التقليدي و استعراض  فرق للفروسية  و ترويض الزواحف من عدة جهات تونسية فضلا عن فرق الفولكلور الشعبي و لوحات المداوري و العديد من المسابقات في جمال المهرات (إناث )و الأمهار(ذكور)و في المداوري و الفروسية

كما مثلت افاق تربية الخيول ودورها في المحافظة على التراث والعادات بالمكناسي موضوع ندوة فكرية انتظمت خلال اليوم الثاني من المهرجان بدار الثقافة بالجهة تطرق فيها صالح الفالحي محافظ التراث بالمعهد الوطني للتراث في مداخلة له بعنوان /الفروسية تراث الاجداد بين ايادي الأحفاد/ الى دور الموقع الجغرافي ومناخ مدينة المكناسي الذين جعلا الجهة تكتسب فنيات ومهارات خاصة في تربية الخيول جعلتها مصدرا للعديد من السلالات النادرة على غرار زعلة وايغاثة وفجلة وحميدة .

واشار الى وجود زاد بشري له خبرة في التعامل مع الخيول مما اكسبها ثقافة خاصة في هذا المجال تراكمت عبر الاجيال وتم تناقلها من جيل الى جيل وهو ما يتطلب حسب تعبيره توظيفها لإعداد مشروع تنموي ثقافي يكون مرتبطا بمهرجان الجواد العربي الاصيل وتوظف فيه هذه الامكانات والمدخرات لتنشيط الحركة الاقتصادية واستقطاب المهارات المختصة في تربية الخيول والحرفيين في المجال على غرار صناعة السروج ولباس الفارس وايضا الصناعات التقليدية والفنون الشعبية.

وينتظر ان يشهد هذا المهرجان خلال الدورات القادمة تطويرا في برامجه وذلك لاستعادة بريقه الذي فقده اخيرا.

بوخريص




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.