Search
الأربعاء 20 سبتمبر 2017
  • :
  • :

اتفاق بين الطرف الحكومي والنقابي لإنجاح العودة المدرسية

حكومة الشاهد   إلتقى رئيس الحكومة يوسف الشاهد بوفد من الاتحاد العام التونسي للشغل برئاسة الامين العام حسين العباسي بقصر الحكومة بالقصبة أمس الثلاثاء وتناول اللقاء ملف العودة المدرسية وإيجاد السبل الكفيلة لإنجاحها وناقش الحضور المسائل العالقة وتيسير معالجتها من قبل الوزارات المعنية والطرف النقابي.

واتفق الجانبين الوفد النقابي والطرف الحكومي على العمل المشترك لإنجاح الموسم الدراسي القادم وفق بلاغ صادر عن رئاسة الحكومة.

وتمّ في هذا اللقاء أيضا تكليف وزارة الشؤون الاجتماعية بتقريب وجهات النظر وإيجاد الحلول لبعض الإشكاليات الخاصة بوضعيات عدد من الشركات على غرار مؤسستي “ستيب” و”بتروفاك”.

وإتفق الطرفان الحكومي والنقابي وفق البلاغ ذاته، على مناقشة الملفات المتعلقة بالتوازنات المالية والاتفاقات المبرمة في إطار “4 زائد 4” إضافة إلى ملفات أخرى خلال الاجتماع المقرر عقده غد الخميس الذي سيتم إثره ضبط جدول زمني لمعالجة المسائل المطروحة حسب الأولويات.

وإعتبر رئيس الحكومة أن اللقاء أتى في ظرف دقيق يستوجب تضافر جهود كل الأطراف وفي طليعتها الاتحاد العام التونسي للشغل باعتبار الدور المحوري الموكول إليه كطرف أساسي من الأطراف الموقعة على وثيقة قرطاج.

وتابع قوله “إن طبيعة المرحلة تقتضي بناء علاقة جديدة بين الحكومة والاتحاد تقوم على قاعدة الشراكة الفاعلة لاسيما عبر اطلاع المنظمة النقابية على كل الوضعيات وجميع الملفات التي لها صلة بالوضع الاقتصادي والاجتماعي وبالوضع العام للبلاد وذلك بهدف تبادل الآراء والمقترحات وإيجاد الحلول المجدية لتجاوزها.

وحضر اللقاء عدد من أعضاء الحكومة.

وللتذكير فإن جلسة العمل 4 زائد 4 التي انعقدت في جوان 2015 بخصوص المفاوضات الاجتماعية بين الإتحاد و الحكومة في الوظيفة العمومية و القطاع العام بعنوان 2015 و 2016 تؤكد على إيجاد صيغ لتلبية المطالَب الخصوصية لكافة أسلاك الوظيفة العمومية و هو ما تفاعلت معه الحكومة ,كما تناولت ملف الاقتطاع من أجور المضربين كما تنص على تسوية الوضعية الاجتماعية لمختلف الآليات ومنها الآلية 16…

 

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.