Search
الثلاثاء 23 يناير 2018
  • :
  • :

أخطاء تجنبوها في نشأة الاطفال … تضمنوا وحدة العائلة

الطفل

يتفاني الوالدان في تربية أطفالهم وتسعى كلّ عائلة لتوفير مناخ جيد وتربية ملائمة لكن أحيانا ومن دون قصد لان النوايا الحسنة لا تصنع دائما الخير فيتسبب الأولياء في إحداث بعض الاخلالات في شخصية أبناءهم  من فرط حبهم وخوفهم على أبنائهم. فيما يلي تصرفات على الوالدين تجنبها أثناء تربية أبناهم.

المعاملة الخاصة و الدلال المفرط للطفل الأكبر أو الأصغر أو المريض أو الولد على حساب البنت أو العكس من شأنه أولا أن يولد مشاعر الغيرة بين الإخوة و كذلك يساعد على إنشاء طفل متمرد على الكبار لاحقا

تقليل أحد الأبوين من شأن الطرف الآخر و بذلك ينشأ الطفل مهزوز الشخصية لا يحسن معاملة الجنس الآخر فينشأ إما مستبدا أو ضعيفا و لا يجب على الآباء مطلقًا أن يُشعِروا الطفل بأنهم لا يحبونه نتيجة تصرفاته، أو جعله يشعر بالذنب لقيامه بأي تصرف غير مرغوب فيه وهو أسلوب قد يحقق المراد منه على المدى القصير في جعل الطفل يرضخ لتوجيهاتهم ولكنه يغرس في الطفل  الشعور بالنقص وفقدان الثقة بالنفس ويحـد مـن تفـاعله مـع الآخرين ليصبح شخصية انطوائية.

 

الخوف المفرط على الطفل و السعي دائما إلى حمايته و بالتالي منعه من أي تجربة جديدة خوفا عليه يقتل روح المبادرة في الطفل.

مقارنة الطفل بأحد إخوته أو بأقرانه خطأ فادح في حقه فلكل طفل شخصيته الخاصة و مهاراته و من الظلم مقارنته بطفل آخر و ذلك سيولد فيه مشاعر سلبية تجاه نفسه و تجاه الآخرين

 

المراقبة الشديدة و اللصيقة للطفل و حرمانه من التصرف في ابسط الأشياء تجعل من الطفل لا يحسن التصرف ذو شخصية ضعيفة أمام المواقف التي تطلب ردود أفعال سريعة و حاسمة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Le Tunisie Bondy Blog est un média en ligne qui a pour objectif de permettre aux jeunes de pouvoir s’exprimer, de raconter la vie quotidienne, loin de la stigmatisation et du sensationnalisme. De pouvoir aussi acquérir les bases d’un journalisme citoyen afin de se préparer, pour ceux qui le souhaitent, à devenir des journalistes professionnels. Notre équipe de journalistes effectue des reportages de terrain sur les réalités quotidiennes des habitants des régions intérieures de Tunisie.